15 يونيو 2024

مرضى البهاق..هل جربت أن تنعزل عن العالم لمجرّد إحراجك من شكلك؟

مرضى البهاق..هل جربت أن تنعزل عن العالم لمجرّد إحراجك من شكلك؟

علاج البهاق بالجراحة | المرسال

يعتبر البهاق أحد الأمراض الجلدية المنتشرة في العالم، ويتمثل في ظهور بقع يفقد فيها الجلد لونه الطبيعي. وعادة

ما يتوسع حجم هذه البقع فاقدة اللون مع الوقت. وقد تصيب هذه الحالة أي جزء من جسم الإنسان. وقد تظهر البقع

في مكان محدد من الجسد، كما قد تكون شاملة لكل الجسم. ويمكن أيضًا أن تصيب الشعر وداخل الفم.

ويحدد الميلانين لون الشعر والجلد. ويحدث البهاق عندما تموت الخلايا التي تنتج الميلانين أو تتوقف عن أداء

وظيفتها. كما قد يصيب البهاق الأشخاص بمختلف أنواع بشراتهم وأعمارهم، لكنه قد يكون أكثر وضوحًا في

الأشخاص ذوي البشرة الداكنة. ورغم أنّه مرض لا يهدد حياة المصاب ولا ينتشر بالعدوى، إلا أنّه يصب البعض

بالجزع.

مع ذلك يعاني العديد من المصابين بهذا المرض من التنمر والوصم الاجتماعي. مما يسبب للبعض الاكتئاب أو

العزوف عن الخروج إلى الشارع. تقول ربيعة (38 سنة) إحدى المصابات بمرض البهاق إنّها تتعرّض يوميًا إلى

موقف مُحرج كلما خرجت لقضاء حاجة ما. إذ كثيرًا ما ترى امتعاض الباعة عندما تقوم بدفع ثمن بضائعة ما.

وعدم رغبة البائع في ملامسة يدها خوفًا من العدوى. تضيف “كثيرًا ما أتجاهل ما يخترق أذني من تعليقات مزعجة

عندما أكون في إحدى وسائل النقل العمومي. كأن تقول إحداهن لرفيقتها “ابتعدي عنها حتى لا تصيبك بالعدوى”، أو

“مسكينة أنظر إلى يديها ووجهها” وغيرها من التعليقات التي حتى وإن تجاهلتها، تُحدث وقعًا مؤلمًا في نفسي”.

 

البهاق: معلومات هامة عن المرض! - ويب طب

مرضى البهاق..هل جربت أن تنعزل عن العالم لمجرّد إحراجك من شكلك؟

تابعونا على نور الإسلام و الإنسان