12 أبريل 2024

ماذا يقرأ في صلاة الضحى؟

ماذا يقرأ في صلاة الضُّحى ؟

معنى صلاة الضحى

يمكن تعريف صلاة الضُّحى بأنّها إحدى الصلوات التي يتقرَّب بها العَبد من خالقه، وفي ما يأتي بيان لمعناها بشكلٍ مُفصَّل:

الضُّحَى:

مأخوذة من الضَّحْوَة؛ وهو وقت ارتفاع النهار وامتداده، والضُّحى اسمٌ من أسماء إحدى سور القرآن الكريم،

وهي سورةٌ مكِّيَّة، وعدد آياتها إحدى عشرة آية، أمّا صلاة الضُّحى: فهي صلاةٌ من النَّوَافِل،

تُصلَّى من بعد شروق الشمس بثلث أو نصف ساعة، إلى ما قَبل أذان الظهر بثلث أو نصف ساعة،

وقد واظب النبيُّ -صلّى الله عليه وسلّم- على أدائها.

كيفيّة صلاة الضحى

يُشرع للمسلم أداء صلاة الضُّحى عند ارتفاع الشمس بقدر رمح إلى قبل أذان الظهر بمدة عشر دقائق تقريباً،

فيجوز أداء صلاة الضحى في أيّ وقتٍ داخل المدة السابقة التي شُرعت فيها،

وتعدّ صلاة الضُّحى سنةً مؤكّدةً عن النبي عليه الصلاة والسلام، وتؤدّى ركعتين كركعتي أيّ صلاةٍ أخرى،

والركعتان أقلّ عدد ركعاتٍ لصلاة الضحى، ومن زاد في عدد الركعات فلا بأس في ذلك،

حيث يجوز أن تكون صلاة الضحى أربع ركعات، أو ستّ، أو ثماني ركعات أو أكثر من ذلك،

حيث روى الإمام مسلم في صحيحه عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها قالت:

(كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يصلي الضحى أربعًا . ويزيدُ ما شاء اللهُ)،

إلّا أنّه على المصلّي بعد كلّ ركعتين يصلّيهما أن يسلّم وينهي الرّكعتين،

كما يقرأ المسلم في صلاة الضّحى سورة الفاتحة وما تيسرّ من القرآن الكريم،

ولم يرد أنّ هناك سور معيّنة أو آيات خاصّة يقرؤهما المسلم في الصّلاة،

وأفضل وقتٍ لأداء صلاة الضّحى عند اشتداد الضّحى وزيادة حرارة الشمس أي عندما ترمض الفصال،

حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (صلاةُ الأوَّابينَ حين ترمَضُ الفِصالُ)،

وإن تركها المسلم ليوم لا بأس عليه ولا إثم، إلّا أن الأفضل المداومة عليها،

وكذلك فلا حرج أيضاً من ترك أداء صلاة الضحى دائماً أو لبعض الأيام.

اختلف العلماء في أقلّ عدد ركعات لصلاة الضحى وأكثرها، وفيما يأتي بيان ذلك بشكلٍ مفصّلٍ:

مذهب فقهاء المالكيّة والحنابلة:

الحدّ الأعلى لعدد ركعات صلاة الضُّحى هو ثماني ركعات،

ودليلهم في ذلك صلاة الرّسول صلّى الله عليه وسلم في اليوم الذي حدث فيه فتح مكّة عند أمّ هانئ ثماني ركعات،

وورد عن فقهاء المالكيّة أنّ من يزيد في أدائه لصلاة الضّحى عن ثماني ركعات

فقد دخل في حكم المكروه إن كانت نيّته فيها صلاة الضّحى،

أمّا إن صلّاها على وجه العموم دون تخصيص نيّته فذلك لا مانع فيه، وذهبوا أيضاً إلى القول

بأنّ الأفضل للمسلم أن يصلّي صلاة الضحى ست ركعاتٍ.

مذهب فقهاء الحنفيّة والشافعية والإمام أحمد في روايةٍ عنه: الحدّ الأعلى لصلاة الضّحى اثنتا عشرة ركعة،

ودليلهم في ذلك حديث فيه ضعف رُوي عن النبي عليه الصلاة والسلام، إلا أن ابن عابدين ردّ على ذلك بقوله:

(تقرر أن الحديث الضعيف يجوز العمل به في الفضائل)،

وقال الحصكفي من الحنفيّة إنّ أفضل عدد ركعاتٍ لصلاة الضّحى ثماني ركعاتٍ،

واستدلّ في ذلك على صلاة النّبي صلّى الله عليه وسلّم وقوله.

كيفية أدائها

يتوجّب على المسلم الوضوء الكامل والصحيح قبل الصلاة أو الاغتسال في حالة الجنب والحيض،

ولا يشترط عدد محدد لركعات صلاة الضُّحى ، على ألّا تقل عن ركعتين ولا تزيد عن اثنتي عشرة ركعة،

كما تصلّى صلاة الضُّحى كباقي الصلاواة فتبدأ بالنيّة، والتكبير، وقراءة الفاتحة وما تيسّر من القرآن، والركوع، والسجود، والتشهد، والصلاة الإبراهيمية،

وتنتهي بالتسليم عن اليمين وعن الشمال، أمّا الأذكار التي يفضل ذكرها بعد الانتهاء من صلاة الضحى فهي كثيرة ومنها:

اللهم إنّ الضحى ضحاؤك، والبهاء بهاؤك، والقدرة قدرتك، والقوة قوتك، اللهم إن كان رزقي في السماء فأخرجه،

وإن كان رزقي في الأرض معسراً فيسره لي، بحق ضحائك وبهائك وقوتك وقدرتك واكتبني من عبادك الصالحين يا الله.

دعاء صلاة الضحى

في الحقيقة لا يوجد لصلاة الضُّحى دعاء خاصّ، على عكس ما تقوم بنشره بعض المواقع على الإنترنت،

فللمسلم أن يدعو الله بما يشاء في صلاته مما ليس فيه إثم.

يمكنكم متابعة برامج قناة الانسان و الموقع نور الاسلام