20 يوليو 2024

هل الضحك يبطل الصلاة ؟

حكم الضحك عند المذاهب

هل الضحك يبطل الصلاة

ذهب علماء الشافعية والحنابلة إلى القول ببطلان صلاة من يضحك في صلاته  فقال الشافعية إنّ الضحك والبكاء

والأنين في الصلاة يفسدها إذا بان من المصلّي حرفان  وبغض النظر

إذا كان بكاؤه بسبب الدنيا أو الآخرة  وذهب

علماء الحنابلة إلى القول ببطلان صلاة من يقهقه في صلاته  وإن لم ينطق بحرفٍ

 وشدّد علماء الحنفية في المسألة

 حيث ذهبوا إلى القول ببطلان صلاة من ضحك في صلاته متعمّداً أو ناسياً

 معتقدين بأنّ الضحك في الصلاة أفحش

من الكلام فيها  وبيّن العلماء أنّ الكلام سهواً أو نسياناً يقطع الصلاة  فالضحك

من بابٍ أولى أن يكون مفسداً للصلاة

وأولى بالتحريم  كما ذهب علماء المالكية إلى أنّ الضحك يبطل الصلاة

 ومن غلبه الضحك فتمادى فيه عليه أن يقطع

صلاته  ثمّ يعيدها من جديدٍ مع الإمام إذا خشي أن يؤدي تماديه فيها إلى ضحك المأمومين

 أو إن كان غير قادراً على

ترك الضحك بسبب غلبةٍ أو نسيانٍ  على ألّا تكون تلك الصلاة صلاة جمعةٍ .

هل الضحك يبطل الصلاة

صفة الضحك التي تبطل الصلاة

أن الضحك مبطل للصلاة إذا بان منه حرفان فأكثر أو كان قهقهة ولو لم يبن حرفان.ومعنى بان منه حرفان ـ أي نطق

بحرفين من حروف الهجاء ـ كحرفي الهاء والألف اللينة مثلا ـ وإذا شككت هل بان منك حرفان أم لا؟ فالأصل صحة

الصلاة لا بطلانها  ولا تطالبين بشيء  لا سيما في حق المصاب بالوسوسة  فإذا تيقنت أنه بان منك حرفان  فالواجب

قضاء الصلاة  ولا فرق في ذلك بين أن يكون الصوت عاليا أو منخفضا .

قضاء الصلاة الباطلة من الضحك

فإن كانت صلاة من يوم واحد وعلمت الصلاة بعينها ظهرا أو عصرا أو مغربا

أو عشاء قضيتها  وإن نسيت عين

الصلاة التي بطلت فإنك تقضي خمس صلوات  فقد ذكر الفقهاء أنه يجب على من نسي صلاة

وجهل عينها أن يصلي

خمس صلوات بدءاً من الظهر وانتهاء بالفجر  إذ لا تبرأ ذمته

إلا بذلك  قال خليل في مختصره في الفقه المالكي: وَإِنْ

جَهِلَ عَيْنَ مَنْسِيَّةٍ مُطْلَقًا صَلَّى خَمْسًا  وَإِنْ عَلِمَهَا دُونَ يَوْمِهَا صَلَّاهَا نَاوِيًا لَهُ.

قال الخرشي في شرحه: يَعْنِي أَنَّ مَنْ

تَذَكَّرَ فَائِتَةً مِنْ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسِ  سَوَاءٌ فَاتَتْهُ نَاسِيًا أَوْ عَامِدًا

لَا يَدْرِي مَا هِيَ  فَإِنَّهُ يُصَلِّي الصَّلَوَاتِ الْخَمْسَ  إذْ لَا تَبْرَأُ

ذِمَّتُهُ إلَّا بِهَا  إذْ هُوَ مَطْلُوبٌ بِبَرَاءَةِ الذِّمَّةِ  لِأَنَّ كُلَّ صَلَاةٍ مِنْ الْخَمْسِ يُمْكِنُ

أَنْ تَكُونَ هِيَ الْمَنْسِيَّةُ أَوْ الْمَتْرُوكَةُ  فَصَارَ

عَدَدُ حَالَاتِ الشَّكِّ خَمْسًا  فَوَجَبَ اسْتِيفَاؤُهَا  وَيَجْزِمُ النِّيَّةَ فِي كُلِّ وَاحِدَةٍ مِنْ

الْخَمْسِ بِأَنَّهَا هِيَ  فَلَا يُقَالُ النِّيَّةُ مُتَرَدِّدَةٌ  هَذَا

إذَا كَانَ الْجَهْلُ لِلْفَائِتَةِ غَيْرَ مُقَيَّدٍ بِلَيْلٍ وَلَا نَهَارٍ  وَهُوَ مَعْنَى الْإِطْلَاقِ  

فَلَوْ عَلِمَ أَنَّهَا نَهَارِيَّةٌ صَلَّى ثَلَاثًا  أَوْ لَيْلِيَّةً صَلَّى

اثْنَتَيْنِ  فَإِنْ عَلِمَ الْفَائِتَةَ بِكَوْنِهَا ظُهْرًا مَثَلًا إلَّا أَنَّهُ جَهِلَ يَوْمَهَا فَلَمْ يَعْلَمْ أَهُوَ

السَّبْتُ أَوْ الْأَحَدُ أَوْ غَيْرُهُ  فَإِنَّهُ يُصَلِّي الصَّلَاةَ

الْمُعَيَّنَةَ  وَلَا عِبْرَةَ بِكَوْنِ يَوْمِهَا مَجْهُولًا  إذْ لَا يُطْلَبُ مِنْهُ تَكْرَارُ الصَّلَاةِ

بِحَسَبِ عَدَدِ أَيَّامِ الْأُسْبُوعِ إذْ لَا تَخْتَلِفُ الصَّلَاةُ

الْمُعَيَّنَةُ بِاخْتِلَافِ الْأَيَّامِ  فَإِذَا نَوَى بِهَا يَوْمَهَا الَّذِي تُرِكَتْ فِيهِ فَقَدْ بَرِئَتْ ذِمَّتُهُ

 إذْ لَوْ كَرَّرَهَا لَا يُحِيلُ فِي نِيَّتِهِ إلَّا عَلَى يَوْمٍ

مَجْهُولٍ  فَإِذَا كَانَ لَابُدَّ مِنْ الْإِحَالَةِ عَلَى مَجْهُولٍ  فَلَا فَائِدَةَ فِي التَّكْرَارِ

 وَهَذَا مَعْنَى قَوْلِهِ : صَلَّاهَا نَاوِيًا لَهُ ـ أَي ْ: صَلَّاهَا

نَاوِيًا بِهَا الْيَوْمَ الَّذِي يَعْلَمُ اللَّهُ أَنَّهَا لَهُ  وَإِلَّا فَالْيَوْمُ الْمَجْهُولُ لَا يُنْوَى.

التخلّص من الضحك في الصلاة

على من ابتُلي بالضحك في الصلاة أن يتذكّر جلال الموقف بين يدي ربه عزّ وجلّ  وأن يتفكّر ويتدبّر في صلاته

 ويستشعر نظر الله إليه  ومراقبته له في جميع أحواله  ومن كان ضحكه غالباً لا يستطيع ردّه لا يُؤاخذ به  ولا تبطل

صلاته به.
يمكنكم متابعة برامج قناة الانسان و الموقع نور الاسلام