20 يونيو 2024

شربة ماء تساوي 50حسنة

شربة ماء تساوي 50حسنة

تفضّل الله تعالى على عباده بأن ضاعف لهم أجر الأعمال الصالحة ” إِن تُقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعِفْهُ لَكُمْ وَيَغْفِرْ

لَكُمْ ” [التغابن:17] وأقل ما تضاعف به الحسنة عشرة أضعاف:” مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ

أَمْثَالِهَا” [الأنعام:160] أما السيئة فلا تجزى إلا مثلها “وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ فَلاَ يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا” [الأنعام:160]

الحسنة بعشر أمثالها

ومن الأعمال التي أخبر الرّسول صلّى الله عليه وسلم أنها تضاعف عشرة أضعاف قراءة القرآن

عن ابن مسعود قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من قرأ حرفًا من كتاب الله فله به حسنة والحسنة بعشر

أمثالها لا أقول الم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف)  ، وغير ذلك كالصلاة، والصوم. ومن فضل الله

أن المسلم الذي يهم بفعل الحسنة ولكنه لا يفعلها تكتب له حسنة تامة، وأن المسلم الذي يهم بفعل السيئة ثم تدركه مخافة

الله فيتركها تكتب له حسنة تامة.

أما السيئات فالذي عليه المحققون من أهل العلم أنها لا تضاعف من جهة العدد، ولكن تضاعف من جهة الكيفية، أما

العدد فلا، لأن الله سبحانه وتعالى يقول: مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَلا يُجْزَى إِلا

مِثْلَهَا [الأنعام:160].

 الحسنات تضاعف في الزمان الفاضل والمكان الفاضل

 الأدلة الشرعية على أن الحسنات تضاعف في الزمان الفاضل والمكان الفاضل مثل: رمضان وعشر ذي الحجة،

والمكان الفاضل: كالحرمين، فإن الحسنات تضاعف في مكة والمدينة مضاعفة كبيرة، وقد جاء في الحديث الصحيح

عن النبي ﷺ أنه قال: ” صلاة في مسجدي هذا خير من ألف صلاة في ما سواه، إلا المسجد الحرام، وصلاة في

المسجد الحرام أفضل من مائة صلاة في مسجدي هذا”

شربة ماء تساوي 50حسنة

هل تعلم أنك تستطيع كسب 50 حسنه مع كل شربة ماء


قال الله تعالى:” مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَلا يُجْزَى إِلا مِثْلَهَا


وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ” – (سورة الانعام 160 )


1 ــ عندما تشرع بالشرب ، قل بسم الله ( حسنة )

2 ــ إشرب بيمينــك ( حسنة )

3 ــ إقتدي بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم و إشرب جالسـاً ( حسنة )

4 ــ طبق سنّة المصطفى صلى الله عليه وسلم و إشرب الماء على 3 دفعات ( حسنة )

5 ــ عندما تفرغ من شربــك قل الحمدلله ( حسنة )

إذن بذلك معنا 5 حسنات والحسنة بعشر أمثالها

بالتالي 5 × 10 = 50 حسنة

(وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )

https://www.youtube.com/watch?v=1G3bSxtcTC0

تابعونا على نور الإسلام و الإنسان