15 يونيو 2024

قصة نجاح.. عراقي على كرسي متحرّك ينجز أعماله بأصبع وحيد

قصة نجاح.. عراقي على كرسي متحرّك ينجز أعماله بأصبع وحيد

مغتربون- قصة ريان عبد الله خبير تصميم الشعارات

أصيب طيب معتصم عزيز (45 عاما) بشلل كامل ضرب جميع أجزاء جسمه منذ صغره ،

ولم يستسلم بل أصر على استكمال موهبته في الرسم بإصبع واحد على جهاز الحاسوب،

أيضا ينجز أعماله اليومية على كرسي متحرك لوحده .

أراد أن يحسّن من موهبته رغم أنه يعاني من شلل كلي ، فبدأ بإنجاز أعماله اليومية داخل

محل صغير وسط السوق الرئيسي في المدينة، كُلّ هذا بإصبع السبابة الذي ما زال ينبض

بالحياة بعد أن أصبح مشلولا بشكل كامل.

الإرادة تصنع المعجزات.. أبرز الاستراتيجيات لاكتساب إرادة قوية

وتطوّرت أعماله ليقوم بطباعة الكتب وكتابة التقارير والبحوث الجامعية ، ورسم لوحات فنية،

والمشاركة بها في المعارض الفنية، وحفظ لوحاته في جهاز الحاسوب.

وساهم نجاحه في إنجاز هذه الأعمال بأصبع السبابة في اكتسابه شعبية واسعة في مدينته،

وأصبح نموذجا للشاب المكافح رغم الإعاقة التي يعاني منها.

وأقام عزيز 11 معرضا شخصيا، وشارك في أكثر من 30 معرضا مشتركا ومهرجانا بلوحاته الفنية.

قصة نجاح.. عراقي على كرسي متحرّك ينجز أعماله بأصبع وحيد

يمكنكم متابعتنا على موقع نور الإسلام و الإنسان