23 يوليو 2024

من التحايل على الله ..ارتكاب المعصية بنية التوبة

من التحايل على الله ..ارتكاب المعصية بنية التوبة

التوبة/ 2 - الشیعة

قال الله تعالى:(اقْتُلُوا يُوسُفَ أَوِ اطْرَحُوهُ أَرْضًا يَخْلُ لَكُمْ وَجْهُ

أَبِيكُمْ وَتَكُونُوا مِنْ بَعْدِهِ قَوْمًا صَالِحِينَ)[يوسف: 9]وفي الحديث(إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرىء ما نوى)

متفق عليهقال شيخ الإسلام ابن تيمة ـ رحمه الله ـ : (وهذا الحديث أصل في إبطال الحيل)[مجموع

الفتاوى6/31].وقال الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ : (..وألا يتساهل مع الشيطان، فيقدم على المعاصي بنية التوبة

منها…، وقد يُعاقب العَبد فيُحال بينه وبين ذلك فَيَندم غاية النَّدامة وتَعظم حَسرته حين لا ينفعه النَّدم).

مؤسسة مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث - هل الندم توبة؟ أو في براءة الله  من المؤمنين به

من التحايل على الله ..ارتكاب المعصية بنية التوبة

تابعونا على نور الإسلام و الإنسان