23 أبريل 2024

ما حكم ذكر الله تعالى لكل من الجُنُب والحائض والنفساء ؟

ما حكم ذكر الله تعالى لكل من الجُنُب والحائض والنفساء ؟

أجمع أهل العلم وعامة المسلمين على جواز ذكر الله تعالى والصلاة على النبي ﷺ والدعاء لكل من الجُنُب

والحائض والنفساء لقول السيدة عائشة : { كانَ النبيُّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَذْكُرُ اللَّهَ علَى كُلِّ أحْيَانِهِ } { صحيح

مسلم } ، والله تعالى أعلى وأعلم.

ما حكم ذكر الله تعالى لكل من الجُنُب والحائض والنفساء ؟