17 يونيو 2024

حكم إفراد يوم الجمعة بالصوم إذا وافق يوم عرفة

حكم إفراد يوم الجمعة بالصوم إذا وافق يوم عرفة

:.الأصل كراهة إفراد يوم الجمعة بالصوم ومحل الكراهة: إذا خصّه بالصوم ، أما إذا صومه لسبب كما لو صادف صومًا كان يصومه أو نذرا أو عرفة أو عاشوراء…فلا كراهة في مذاهب الأئمة؛ لأنه لم يقصد صومه.. قال الإمام #ابن_قدامة ـ رحمه الله ـ :مثل من يصوم يومًا ويفطر يومًا فيوافق صومه يوم الجمعة، فلا كراهة.[المغني].وقال الإمام #النووي ـ رحمه الله ـ : أو وافق عادة له؛ بأن نذر صوم يوم شفاء مريضه أو قدوم زيد أبدًا فوافق الجمعة لم يكره.[المجموع].وقال الشيخ #ابن_عثيمين ـ رحمه الله ـ :أو صام يوم الجمعة لا لأنه يوم الجمعة ولكن لأنه وافق يوم عرفة أو يوم عاشوراء فلا حرج عليه؛ لأنه لم يصم الجمعة لأنها جمعة ولكن لأنها يوم عرفة أو لأنها يوم عاشوراء أو ما أشبه ذلك.[اللقاء الشهري]