15 يونيو 2024

: ما حكم صيام يوم الجمعة فقط الموافق ليوم عرفة

هذه السّنة دون صيام يوم قبله؟الجواب: مشهور المذهب

المالكي أنّه يجوز تخصيص يوم الجمعة فقط بالصّيام دون صوم يوم قبله أو بعده؛ والمراد بالجواز هنا النّدب، فإن ضمّ إليه يوماً آخر فلا خلاف في ندبه؛ وحجّة القول المشهور الإجماع على لزوم صيام يوم الجمعة فقط لمن نذره، فلو كان مكروهاً أو ممنوعاً لما لزم على قاعدة أنّ نذر الممنوع والمكروه لا يلزم. وأمّا ما ورد من النّهي عن تخصيص يوم الجمعة بالصّيام في قوله عليه الصّلاة والسّلام: «ولا يصومنّ أحدكم يوم الجمعة إلاّ أن يصوم يوماً قبله أو يوماً بعده» (رواه البخاري ومسلم)، فقد حمله المالكيّة على خوف فرضه كما وقع في قيام رمضان من عدول النبيّ ﷺ عن صلاته بالنّاس جماعة، وقد انتفت هذه العلّة بوفاته ﷺ. وعليه فمن أراد صيام يوم عرفة لهذه السّنة إمّا أن يفرد صيامه يوم الجمعة فقط أو يزيد معه يوم الخميس، والأمر فيه سعة والحمد لله. (الشّرح الكبير مع حاشية الدسوقي: 1/534؛ وشرح الخرشي على خليل: 2/260؛ وحاشية البنّاني على خليل: 2/378؛ وإكمال المعلم: 4/97)