17 يونيو 2024

إذا أمر الوالدان الابن بطلاق زوجته فهل يلزمه طاعتهما؟

.قال الشيخ #ابن_باز ـ رحمه الله ـ : ليس عليه طاعتهما في طلاقها إذا كانت لم تؤذهما…وبالجملة فليس عليه إثم في عدم طاعة والدته في ذلك إذا كانت المرأة لم تضرها وليس فيها ما يوجب فراقها من جهة دينها.[مجموع الفتاوى].وقال الشيخ #ابن_عثيمين ـ رحمه الله ـ : إن أمره أبوه بطلاقها فلا يسمع له ولا يطيعه، ولا يعتبر معصيته في ذلك عقوقاً، بل إن الوالد هو الذي قطع الرحم، إذا قال: إن أبقيتها فإني أقطع صلتي بك فهو القاطع للرحم..[لقاءات الباب المفتوح] .ولما سئل الإمام أحمد ــ رحمه الله ـ : إن أبي يأمرني أن أطلق،قال: لا تطلق.قال : أليس عمر أمر ابنه أن يطلق امرأته؟ قال : حتى يكون أبوك مثل عمر.[غذاء الألباب شرح منظومة الآداب].وقال الإمام إسحاق بن راهوية:طلاق المرأة الصالحة ليس من بِّر الوالدين في شيء.[مسائل الإمام أحمد للكوسج]