17 يونيو 2024

مَن هم الذين يُذَادَون عن حوض النبي ﷺ يوم القيامة؟

.قال النبي ﷺ: ” لَيَرِدَنَّ عَلَيَّ الحوض أقوام فَيُخْتَلَجُونَ دُونِي، فأقول: رَبّ أصحابي، رَبّ أصحابي، فيُقال لي: إِنك لا تدري ما أحدثوا بعدك” البخاري ومسلم واللفظ لأحمد..قال الإمام #النووي ـ رحمه الله ـ :والثالث: أَنّ المراد به أصحاب المعاصي والكبائر الّذين ماتوا على التوحيد وأصحاب البدع الذين لم يخرجوا ببدعتهم عن الإسلام.[شرح مسلم].وقال الحافظ ابن عبد البر ـ رحمه الله ـ :كُلّ مَن أَحدث في الدّين ما لا يرضاه الله ولم يأذن به الله فهو من المطرودين عن الحوض المُبعدين عنه. وأَشدّهُم طردًا من خالف جماعة المسلمين وفارق سبيلهم مثل الخوارج والروافض والمعتزلة وكذلك الظلمة المسرفون في الجور والظُلم وطمس الحق وقتل أهله وإذلالهم والمعلنون بالكبائر المستخفون بالمعاصي وجميع أهل الزّيغ والأهواء والبدع كُلّ هؤلاء يخاف عليهم أن يكونوا عنوا بهذا الخبر.[الاستذكار]