17 يونيو 2024

هل ينتقض وضوء الجُنب إذا أحدث؟.

إذا توضأ الجُنب للنوم أو الأكل…،ثم أحدث ببول أو غائط أو

نوم..،فهل ينتقض وضوؤه أو لا ينتقض؟ قال العلامة ابن حبيب [المالكي]:من توضأ لنومه وهو جنب ثم احتاج إلى البول فقام فبال فلا وضوء عليه ووضوؤه الأول يجزيه، وكذلك قال مالك”.[حاشية الشامل].قال العلامة الشرواني[الشافعي]:وهذا مما يُلغز به فيقال: لنا وضوء شرعي لا ينتقض بالحدث.[حاشية تحفة المحتاج].لكن إذا عاود المُعاشرة انتقض الوضوء واستحب له إعادته؛ من أجل تخفيف الحَدث.