20 مايو 2024

حكم الجمع بين الصلاتين من غير عذرٍ

:.قال عمر ـ رضي الله عنه ـ : “الجمع بين الصلاتين من غير عذر من الكبائر” رواه ابن أبي شيبة..قال شيخ الإسلام #ابن_تيمية ـ رحمه الله ـ :فإذا كان هذا في الجمع من غير عذر، فكيف بالتفويت من غير عذر؟!…فمن فوت صلاة واحدة عمدًا فقد أتى كبيرة عظيمة، فليستدرك بما أمكن من توبة وأعمال صالحة، كالصدقة؛ فإن بعض الصحابة أَلهاهُ بُستانه عن صلاة المغرب فتصدّق ببستانه.وسليمان بن داود لمّا فاتته صلاة العصر بسبب الخيل، طَفِقَ مسحًا بالسوق والأَعناق، فعقرها كَفارة لما صنع.[منهاج السنة النبوية]